حول العالم

مسؤول جزائري يتعرى احتجاجا على إقالته من منصبه.. وتفاعل (شاهد)

قام رئيس البلدية بالتعري أمام الملأ والصعود إلى سطح مقر البلدية برفقة عدد من مسانديه- فيسبوك
قام رئيس البلدية بالتعري أمام الملأ والصعود إلى سطح مقر البلدية برفقة عدد من مسانديه- فيسبوك

أقدم رد فعل "غريب" لمسؤول جزائري على إقالته من منصبه، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد.

 

وأظهرت مقاطع فيديو متداولة رئيس بلدية "مزاورو" الواقعة جنوبي ولاية "سيدي بلعباس" في الجزائر، وهو بصدد خلع ملابسه والاحتجاج على إصدار السلطات قرارا بتوقيفه.

 

وقام رئيس البلدية بالتعري أمام الملأ والصعود إلى سطح مقر البلدية برفقة عدد من مسانديه، الذين هددوا بالانتحار الجماعي حرقا، احتجاجا عن قرار التوقيف الصادر في حقه، بسبب متابعته قضائيا، وفقا لصحيفة الشروق الجزائرية.

 

والأربعاء، أنهى والي "سيدي بلعباس" مهام رئيس بلدية مزاوروعلام بن عبد الله لأسباب، من بينها تعطل انطلاق المشاريع التنموية بالمنطقة وعرقلة مصالح البلدية والمواطنين، وتعطيل البلدية وعدم استهلاك القروض الممنوحة لها، إضافة لملاحقته قضائيا.


 

وأثارت الحادثة الغريبة جدلا واسعا بين رواد وسائل التواصل الاجتماعي في الجزائر.


النقاش (0)