سياسة دولية

كوريا الشمالية تعلق على اتهامها بتزويد روسيا بالأسلحة

واشنطن اتهمت بيونغيانغ بتزويد روسيا بقذائف مدفعية تحت غطاء شحنات مرسلة إلى الشرق الأوسط أو أفريقيا
واشنطن اتهمت بيونغيانغ بتزويد روسيا بقذائف مدفعية تحت غطاء شحنات مرسلة إلى الشرق الأوسط أو أفريقيا

رفضت كوريا الشمالية اتّهام الولايات المتحدة لها بتزويد روسيا قذائف مدفعية لاستخدامها في الحرب الدائرة في أوكرانيا، ووصفته بأنه "لا أساس له"، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

وقالت الوكالة الكورية الشمالية نقلا عن بيان لنائب مدير الشؤون العسكرية الخارجية في وزارة الدفاع الوطني لكوريا الشمالية: "نوضح مجددا أننا لم نجرِ إطلاقا أي تعاملات بالأسلحة مع روسيا وأننا لا نعتزم القيام بذلك في المستقبل".

وكانت واشنطن اتهمت بيونغيانغ، الأربعاء، بتزويد روسيا بقذائف مدفعية تحت غطاء شحنات مرسلة إلى الشرق الأوسط أو أفريقيا.

وقال الناطق باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي إن بيونغيانغ "تقدّم في الخفاء مساعدة عسكرية لروسيا في مواجهة أوكرانيا".

وأشار كيربي إلى "كمية كبيرة" من القذائف تزوّد كوريا الشمالية بها روسيا "محاولة الإيحاء بأنها مرسلة إلى الشرق الأوسط أو أفريقيا".

وأوضح المتحدث أن واشنطن تسعى حاليا إلى معرفة ما إذا تسلّمت موسكو هذه المساعدات العسكرية الكورية الشمالية.

وبالإضافة إلى كوريا الشمالية، فإن الولايات المتحدة تتهم إيران بتزويد روسيا بمسيّرات.

وأعربت واشنطن عن "قلق متزايد" إزاء احتمال تزويد إيران الجيش الروسي بصواريخ أرض-أرض، علما بأن طهران تنفي تقديم أي مساعدات عسكرية لروسيا.

وقال كيربي: "سنعمل مع حلفائنا وشركائنا في الأمم المتحدة لكي نرى أي عقوبات إضافية يمكن فرضها على هذين البلدين.

 

اقرأ أيضا: واشنطن تتهم بيونغ يانغ بتزويد روسيا بقذائف مدفعية سرا


النقاش (0)