سياسة دولية

أردوغان: لا يوجد مبرر لقتل أطفال غزة ونقف مع فلسطين

رغم التوصل إلى التهدئة فإن طائرات الاستطلاع الإسرائيلية تواصل التحليق فوق قطاع غزة - الأناضول
رغم التوصل إلى التهدئة فإن طائرات الاستطلاع الإسرائيلية تواصل التحليق فوق قطاع غزة - الأناضول

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه لا يوجد أي مبرر لقتل الأطفال الرضّع، في إشارة إلى عدوان الاحتلال الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.

وأكد أردوغان خلال مشاركته في مؤتمر السفراء الأتراك الـ13، المنعقد بالعاصمة أنقرة، أن "تركيا تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني والإخوة في غزة".

ودخلت مدينة غزة منذ منتصف الليلة الماضية في هدوء، بعد التوصل إلى وقف إطلاق نار مع الاحتلال الإسرائيلي، عقب عدوان دام ثلاثة أيام، وأسفر عن ارتقاء عشرات الشهداء والجرحى.

وصباح الاثنين، دخلت أول شاحنة وقود إلى غزة عبر معبر كرم أبو سالم متجهة إلى محطة الكهرباء، التي توقفت عن العمل خلال اليومين الماضيين.

وبرغم التوصل إلى التهدئة، فإن طائرات الاستطلاع العسكرية الإسرائيلية تواصل التحليق فوق قطاع غزة.

وبدأ العدوان الإسرائيلي 2022، على القطاع قبيل عصر الجمعة الماضي (في نحو الساعة الـ15:00)، حيث شن جيش الاحتلال غارات مكثفة بصواريخ متنوعة شديدة الانفجار على مختلف المدن الفلسطينية في القطاع، واستهدف العديد من المنازل دون سابق إنذار، إضافة إلى أماكن مدنية ومواقع للمقاومة الفلسطينية.

وبحسب إحصائية وصلت "عربي21" نسخة عنها، صادرة عن وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، فقد أدى العدوان الإسرائيلي إلى استشهاد 46 فلسطينيا؛ بينهم 15 طفلا و4 سيدات، إضافة إلى إصابة 360 آخرين بجروح مختلفة.

 

اقرأ أيضا: "معاريف": تل أبيب خشيت تدخل حماس وسارعت لإنهاء العدوان


وارتفعت الحصيلة إلى 46 شهيدا، بعد وفاة شاب، وطفلة صغيرة اليوم الاثنين، متأثرين بإصابتهما في قصف إسرائيلي أمس على مدينة غزة.

 

النقاش (1)
الثلاثاء، 09-08-2022 04:55 ص
في بعض الأحيان ، يرجى إظهار الشجاعة للوقوف مع الأويغور أيضًا